الرئيسية استثمار إقتصاد الجهة

 

خلال العقد الأخير ،  استفاد المغرب من مؤهلاته الطبيعية المهمة و انخرط في برنامج طموح من التغييرات الهيكلية من خلال الإعتماد على تحرير الإقتصاد و تطوير التنافسية للمقاولات، و قد ساهمت هذه التغييرات في تقدمه تقدما ملحوظا فيما يخص دمقرطة الحياة العامة ، التعليم و الصحة، تقوية البنيات التحتية ،  و بالتالي فقد ساعد كل هذا على الإستقرار السياسي و الإجتماعي  للمغرب و حصوله على الدعم الدولي

بالنسبة لجهة الرباط سلا زمور زعير ، و بفضل  الإنعكاس الجهوي للبرامج القطاعية الحكومية ( مخطط المغرب الأخضر، الميثاق الوطني للإقلاع الصناعي،  مخطط رواج، رؤية 2020 السياحية)فقد تم تحقيق تقدم جد  ملحوظ

بصفة عامة ، جهة الرباط سلا زمور زعير مصنفة ضمن الجهات ذات الإقتصاد المتنوع كجهة الدار البيضاء الكبرى و جهة تانسيفت الحوزو جهة طنجة تطوان بحيث تم تسجيل سنة 2007 :

  • الناتج الداخلي العام : 83,597 مليون درهم بمعدل 13,6   ℅  على الصعيد الوطني
  • الناتج الداخلي العام : 33,439 درهم للشخص بزيادة عن المعدل الوطني 20,000 للشخص
  • نفقات الإستهلاك النهائي للأسر هو 40,000 مليون درهم بمعدل 11  ℅  على المستوى الوطني
  • نفقات الإستهلاك النهائي للشخص 15,976  درهم للشخص بزيادة على المعدل الوطني 11,673 للشخص
  • 38   ℅  من أنشطة النقل و الإتصال على صعيد المملكة
  • 15,4  ℅  من الأنشطة المالية الإجمالية على صعيد المملكة
  • 15,8 ℅  من القيمة المضافة في قطاع البناء و التجهيزات العمومية على الصعيد الوطني

 
Réalisé par : Marit